د. حمدوك يشيد بالأنسجام المجتمعي والاستقرار الأمنى بالولاية الشمالية

Image

د. حمدوك يشيد بالأنسجام المجتمعي والاستقرار الأمنى بالولاية الشمالية

اشاد  رئيس مجلس الوزراء د. عبدالله حمدوك بالأنسجام المجتمعي والاستقرار الأمنى الذي يمثل سمة أساسية للولاية الشمالية مؤكدا على الامكانات والموارد الضخمة التى تتمتع بها الولاية .
جاء ذلك لدى ترؤسه اجتماع مجلس حكومة الولاية الشمالية الذي ضم اللجنة الأمنية للولاية والذي وقف من خلاله على مجمل الأوضاع بالولاية الشمالية. وقد اشاد بالانتاجية العالية لمحصول القمح التى حققتها الولاية والتى بلغت زهاء ١٣٠ الف طن .

ووجه د.حمدوك بالاسراع باستكمال بيانات التعداد السكاني للولاية للاستفادة منها في وضع خطة استراتيجية تنموية شاملة للولاية .
كما وجه بتشكيل لجنة مشتركة لمعالجة كافة معوقات الاستثمار في الولاية لاسيما المتعلقة بالأراضي الزراعية التى تم استثمارها جزئيا" وان يمنح المستثمرون فترة سماح لزراعة المشروعات التي خصصت لهم او تتحول أيلولتها الى الولاية. كما وجه بمعالجة التقاطعات  في القوانين بين المركز والولايات  بجانب وضع الحلول الناجعة للمشكلات المتعلقة بالهجرة غير الشرعية عبر حدود الولاية مع دول الجوار بالتنسيق مع الاتحاد الاوربي .

في سياق منفصل وجه د. حمدوك بالمحفاظة على الطرق القومية العابرة للولاية وصيانتها بشكل دوري للمحافظة عليها ولضمان تقديم الخدمات للمواطن . واشار رئيس مجلس الوزراء إلى الامكانات المهولة التى تتمتع بها الولاية في قطاع التعدين مضيفا" أن البلاد ستضع استراتيجية قومية للتعدين بعد انعقاد المؤتمر القومي الشامل للتعدين، ودعا سيادته إلى وضع التدابير اللازمة للمحافظة على البيئة والأثار بالولاية بجانب التركيز على استغلال إمكانات الولاية في مجال السياحة خاصة وانها تتمتع بإرث حضاري زاخر وعريق وموغل في القدم.

من جهتها قدمت والى الولاية بروفيسور أمال محمد عز الدين تقريرا مفصلا  اشتمل على خطة الولاية لمعالجة قضايا قطاع التعدين و الحفاظ على الأثار بالولاية فضلا" عن معاش الناس   .
من جانبه قدم البروفيسور  الطاهر حربي وزير الزراعة والغابات  التهنئة لحكومة الولاية الشمالية على نجاح الموسم الزراعي والانتاجية العالية لهذا الموسم مشيرا إلى امكانات الولاية ممثلة في إمتلاكها ١٢ مليون فدان من  الارضي الصالحة للزراعة