اللجنة الطارئة تستمع الي تقرير حول تنفيذ مخرجات الحوار الوطني وبرامج إصلاح أجهزة الدولة

Image

اللجنة الطارئة تستمع الي تقرير حول تنفيذ مخرجات الحوار الوطني وبرامج إصلاح أجهزة الدولة

واصلت اللجنة الطارئة لدراسة بيان رئيس مجلس الوزراء اجتماعها اليوم بالمجلس الوطني برئاسة نائب رئيس المجلس الوطني رئيس اللجنة احمدالتجاني،وذلك بحضور النائب الأول لرئيس الجمهورية رئيس مجلس الوزراء الفريق أول ركن بكري حسن صالح،ورؤساءالقطاعات الوزارية،ورؤساءلجان الحوار الوطني،وعددمن السادة الوزراء،حيث ناقشت اللجنة وثيقة السياسات العامة للدولة،وموقف تنفيذ برنامج اصلاح أجهزة الدولة،ومخرجات الحوار الوطني وقال النائب الأول لرئيس الجمهورية رئيس مجلس الوزراء أن الحوار الوطني يعتبر أكبر مشروع سياسي بعد الاستقلال اجمع عليه غالب اهل السودان،مؤكدا التزام حكومة الوفاق الوطني بتنفيذ مخرجات الحوار،موضحا إن الإصلاح عملية مستمرة تهدف إلى الارتقاء بمستوى الأداء في كافة مرافق الدولة وتسهيل تقديم الخدمات. وأوضح الوزير برئاسة مجلس الوزراء بروفيسور هاشم على سالم رئيس لجنة السياسات أن وثيقة السياسات العامة للدولة تعتبر المرجعية الأساسية لعمل الدولة،مبينا أن نسبة تنفيذ توصيات الحوار الوطني تجاوزت ال٤٥%. وقال وزير الدولة بمجلس الوزراء مقرر اللجنة العليا لبرنامج اصلاح أجهزة الدولة وتنفيذ مخرجات الحوار الوطني الأستاذ/جمال محمود أن مستوى الأداء لقطاعات مجلس الوزراء فيما يلى تنفيذ برنامج اصلاح أجهزة الدولة حقق نسبا عالية،موضحا أن أداء قطاع الحكم والإدارة بلغ ٧٨%،فيما بلغ أداء قطاع التنمية الاقتصادية ٨٧%،وبلغ قطاع التنمية الاجتماعية والثقافية ٨٣%،مبينا أن المرشد القومي لتسهيل أداء الأعمال حدد(١٩٤٠)خدمة تقدمها الوزارات تم نقلها إلى الجانب التقني ضمن بوابة السودان الالكترونية في إطار برنامج الحكومة الإلكترونية،واعلن سيادته تنفيذ برنامج الجودة والامتياز في كافة مؤسسات الدولة. وأكد وزير الدولة بمجلس الوزراء توفر الإرادة الحقيقية لتنفيذ مخرجات الحوار الوطني،موضحا أنه تم تنفيذ (١٨٣)توصية تنفيذا كليا،وتنفيذ(١٩٢)توصية تتفيذا جزئيا في إطار التوصيات الإجرائية،مبينا أن لجنة التشريع فرغت من المرحلة الأولى من مشروع التعديلات المتنوعة الذي تمت إجازته من مجلس الوزراء مؤخراً،مضيفا أن لجنة الولايات زارت (١٣) ولاية إطمأنت من خلالها على سير تنفيذ مطلوبات الوفاق الوطني على المستوى الولائي.