ختام فعاليات الملتقي الخامس لوكلاء الوزارات الاتحادية بالروصيرص

Image

ختام فعاليات الملتقي الخامس لوكلاء الوزارات الاتحادية بالروصيرص

أُختتمت اليوم الخميس 27ديسمبر2017م بوحدة تنفيذ السدود بالروصيرص فعاليات الملتقي  الخامس لوكلاء الوزارات الاتحادية ،حيث خاطب الملتقى والي ولاية النيل الأزرق حسين يس حمد معدداً الفوائد التي جنتها الولاية من إستضافة الملتقي والمتمثلة في نقل التجارب والخبرات مقدماً شكره وتقديره لمجلس الوزراء لإختياره لولاية النيل الازرق مقراً لانعقاد فعاليات الملتقى.

وإستعرض الملتقي الذي إمتد لخمسة أيام عدة أوراق قدمت من خلال خبراء وعلماء ومختصين غطت كافة الجوانب المتعلقة بالعمل التنفيذي في الدولة كانت أبرزها ورقة حول الدور الفني لوكيل الوزارة في قرارات مجلس الوزراء ومفاهيم الجودة وتميز الأعمال والسياسات العامة للدولة ، والموارد المائية في السودان والتحديات الاستثمارية ، إضافة إلى أوراق حول الحكم الراشد الواقع والمستقبل ، والنظام المحاسبي الموحد ، والحكومة الإلكترونية ودورها في تسهيل تقديم الخدمات .

وقد خلص الملتقى إلى عدد من التوصيات أبرزها ضرورة الإسراع في تطبيق نظام الخزانة الموحدة ،ومنح أولوية لبرامج التدريب وبناء القدرات خاصة التدريب النوعي والمتخصص المرتبط بالمهام الوظيفية ،وإيلاء مزيد من الإهتمام ببرامج الجودة الشاملة وتطوير نظم إدارتها ،فضلاً عن أهمية ترسيخ دور الوكيل في إحكام التنسيق الأفقي والراسي وإحداث الانسجام اللازم بالوزارة ، كما أكد الملتقى على أهمية إلتزام الوزارات والولايات بتنفيذ مايليها بشأن مشروع الحكومة الإلكترونية وتبسيط إجراءات تقديم الخدمات للمواطنين ،على أن تصبح التوصيات التى خرج بها الملتقي برامج عمل للوزارات في العام القادم .

الجدير بالذكر أن وفد وكلاء الوزارات زار على هامش إنعقاد الملتقى سد الروصيرص ووقف على سير العمل فيه بافضافة إلى زيارة جامعة النيل الازرق والإستماع إلى تنوير حول الوضع الراهن للجامعة وتحدياتها وبرامجها المستقبلية .