قطاعي الحكم والإدارة والتنمية الاجتماعية يؤكدان اهمية موازنة العام المالي 2018م باعتبارها الاولي في ظل حكومة الوفاق الوطني

Image

قطاعي الحكم والإدارة والتنمية الاجتماعية يؤكدان اهمية موازنة العام المالي 2018م باعتبارها الاولي في ظل حكومة الوفاق الوطني

أكد الاجتماع المشترك لقطاعي الحكم والإدارة والتنمية الاجتماعية اليوم الخميس 14 ديسمبر 2017م بمجلس الوزراء برئاسة د. أحمد بلال عثمان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الإعلام أهمية موازنة العام 2018م باعتبارها الأولى في ظل حكومة الوفاق الوطني والمرحلة الجديدة من مسيرة البلاد. واجاز الإجتماع مشروع الموازنة العامة للحكومة القومية للعام 2018م والتي تهدف إلى تحقيق الاستقرار الاقتصادي من خلال خفض معدلات التضخم واستقرار سعر الصرف للعملة الوطنية والنمو الاقتصادي المتوقع بمعدل (4%)وتوسيع مظلة شبكات الضمان الاجتماعي والاستمرار في دعم الشرائح الضعيفة في المجتمع وزيادة الدعم المباشر للأسر الفقيرة والمراكز الصحية المتخصصة. وأوصى الإجتماع بضرورة توجيه الموارد لزيادة الإنتاج والإنتاجية وتحسين معاش الناس خاصة في القطاع التقليدي والرعوي والزراعي واستخدام التقانات ووسائل الإنتاج الحديثة وتحقيق أولويات التنمية المتوازنة قطاعيا ومركزيا وولائيا ودعم الدور الريادي للقطاع الخاص لقيادة النشاط الاقتصادي والاجتماعي في البلاد وتوفير كافة المقومات اللازمة.