الغرفة المركزية للسلع الاستراتيجية تعقد اجتماعها الدوري وتطلع على موقف امداد السلع الاستراتيجية

Image

الغرفة المركزية للسلع الاستراتيجية تعقد اجتماعها الدوري وتطلع على موقف امداد السلع الاستراتيجية

برئاسة وزير شؤون مجلس الوزراء المهندس/ خالد عمر يوسف عقدت الغرفة المركزية للسلع الاستراتيجية اجتماهها الدوري الاسبوعي صباح اليوم بالامانة العامة لمجلس الوزراء وذلك للوقوف على سير امداد السلع الاستراتيجية واهم التحديات والمعوقات التي تعترض سير امداد وتوزيع السلع الاستراتيجية وكان ذلك بحضور كل من وزراء وزارة الحكم الاتحادي الاستاذه/ بثينة دينار ووزارة الصناعة الاستاذ/ ابراهيم الشيخ ووزارة التجارة والتموين السيد/ علي جدو ووكلاء وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي ووزارة الطاقة والنفط ونائب محافظ بنك السودان المركزي وممثلي الجهات المختلفة ذات الصلة بالغرفة المركزية للسلع الاستراتيجية.

اشاد الاجتماع بجهود كل من وزارة الصحة الاتحادية والامدادات الطبية في استيراد الادوية المنقذة للحياة وادوية الامراض المزمنة لسد الفجوة الدوائية خلال الفترة الماضية حيث استمع الاجتماع الى موقف امداد الدواء و اطلع علي تقرير الصندوق القومي للامدادات الطبية حول موقف تنفيذ استيراد اصناف الادوية المنقذة للحياة وادوية الامراض المزمنة والتى تسير وفقا لما خطط له بعد اكمال وزارة المالية ومحفظة السلع الاستراتيجية لسداد جملة المبلغ البالغ قدره 27 مليون يورو لاستيراد الادوية المنقذة للحياة لسد الفجوة الدوائية للثلاث اشهر الماضية كما اطلع الاجتماع على خطة الصندوق القومي للامدادات الطبية الخاصة باستيراد الادوية المنقذة للحياة وادوية الامراض المزمنة للاربع اشهر القادمة واكدت كافة الجهات التزامها بتنفيذ جدولة ميزانية الصندوق القومي للامدادات الطبية والبالغ قدرها 36 مليون يورو علي عن ان تبداء في عملية السداد في مطلع شهر اكتوبر القادم حيث وجه وزير شؤون مجلس الوزراء بالشروع الفوري في تنفيذ كافة الاجراءات المستندية ابتداءاً من يوم غد الاحد الموافق 19 سبتمبر من العام 2021م.

استعرض الاجتماع ايضا موقف مخزون القمح حيث اكد وزير الصناعة الاستاذ/ ابراهيم الشيخ ان الموقف مطمئن لمخزون القمح واصفا اياه بالمستقر الى نهاية العام الجاري 2021م واكتمال ادخال 220 الف طن بواسطة شركتي سين وسيقا الى المخزون الاستراتيجي واستمرار العمل مع كافة الجهات المختلفة لاستقرار امداد القمح بالبلاد ووجه الاجتماع بضرورة العمل على اكمال المراجعات اللازمة والضرورية لموقف توزيع القمح وحصص الولايات وتامين السحب اليومي للولايات.

كما اطلع الاجتماع على موقف امداد الوقود حيث قدمت وزارة الطاقة والنفط تقريرا مفصلا حول الجهود المبذولة لتوفير خام الوقود في الفترة القادمة والبحث المستمر مع الشركاء الدوليين لعقد اتفاقيات دولية تضمن استمرارية امداد الوقود بشكل جذري.