د. حمدوك يلتقي الرئيس الإيفواري

Image

د. حمدوك يلتقي الرئيس الإيفواري

التقى رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك الرئيس الإيفواري الحسن وتارا، وذلك على هامش اجتماع قمة رؤساء الدول والحكومات الأفريقية لدعم تجديد موارد الوكالة الدولية للتنمية (IDA).

وتقدم الرئيس الحسن واتارا في بداية اللقاء بالشكر الجزيل للدكتور حمدوك وللشعب السوداني لقبول الدعوة للمشاركة في الاجتماع، كما أشاد بالتطور الكبير الذي حدث في السودان في مجال الإصلاح الاقتصادي والنهوض بالبلاد بجانب الاستقرار السياسي وعودة السودان لمجتمع التنمية الدولي وخروجه من العزلة التي أقعدته على مدى ثلاثة عقود وحرمته من فرص التنمية.

من جانبه قدم رئيس الوزراء الشكر للرئيس واتارا على الدعوة، وأثنى على دعمه للسودان معبراً عن أهمية الدعم الأفريقي للسودان في مختلف المجالات لا سيما القضايا الإقليمية الملحة مثل ملف سد النهضة، مؤكداً في الوقت ذاته بأن السودان يتمسك بالحل الأفريقي للقضايا الأفريقية، مشدداً على أن عرض ملف سد النهضة على مجلس الأمن لا يعني التخلي عن الدور الأفريقي بل يعد ذلك تعظيماً للدعم الدولي للحل.

وفي ذات السياق أكد الرئيس الإيفواري الحسن وتارا أنه يتابع ملف سد النهضة عن كثب معبراً عن دعم دولته للحل الأفريقي وأهمية التوصل لاتفاق مرضٍ بين الدول الثلاث من خلال الاتحاد الأفريقي.