د. حمدوك يؤكد أهمية وحدة الحزب الاتحادي الديمقراطي

Image

د. حمدوك يؤكد أهمية وحدة الحزب الاتحادي الديمقراطي

أكد رئيس مجلس الوزراء د.عبدالله حمدوك على أهمية عملية توحيد الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل باعتبار أن ذلك سيسهم في توحيد البلاد.

جاء ذلك لدى لقائه اليوم بمكتبه برئاسة مجلس الوزراء نائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل السيد جعفر الصادق محمد عثمان الميرغني.

وأشار رئيس مجلس الوزراء إلى أن تشظي الأحزاب تُعدّ خصماً على تطور الممارسة الديمقراطية والبلاد، موضحاً أن مبادرته المطروحة "الأزمة الوطنية وقضايا الانتقال - الطريق إلى الأمام" تهدف إلى تحصين الانتقال الديموقراطي وترشيد الممارسة السياسية.

وجدد نائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل السيد جعفر الميرغني خلال اللقاء التزامهم بدعم الحكومة الانتقالية ومساندتها لإكمال عملية الانتقال الديموقراطي.

وتناول اللقاء موضوع الوحدة الاتحادية التي يسعي لها الحزب منذ ثلاثة سنوات، وعبر نائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل عن تطلعهم لدعم رئيس مجلس الوزراء للوحدة الاتحادية باعتبارها ذات مردود إيجابي على الأوضاع العامة بالبلاد.

وأكد السيد جعفر الميرغني استمرار مساهمتهم لتحقيق السلام الشامل في البلاد خلال المرحلة الحالية.