وزير شؤون مجلس الوزراء يؤكد اهتمام الدولة بقضايا طلاب التعليم العالي

Image

وزير شؤون مجلس الوزراء يؤكد اهتمام الدولة بقضايا طلاب التعليم العالي

اكد وزير شؤون مجلس الوزراء مهندس/خالد عمر يوسف اهتمام الدولة بتوفير بيئة دراسية وسكنية  ملائمة  لطلاب التعليم العالي بالبلاد مبينا ان طلاب التعليم العالى هم وقود ثورة ديسمبر وشعلتها.
جاء ذلك لدي زيارته مسرح جريمة حادثة  مقتل الطالب/عبد العزيز الصادق محمد والذي قتل أمس علي يد مجرمين داخل هرم الجامعة  رافق السيد الوزير خلال الزيارة وزير الداخلية الفريق أول شرطة /عز الدين الشيخ علي منصور ووزيرة التعليم العالي والبحث العلمي بروفيسور /انتصار صغيرون.
وأشار السيد وزير شؤون مجلس الوزراء الي اهتمام السيد رئيس مجلس الوزراء بهذه القضية وتشديده على الأجهزة الشرطية ملاحقة الجناة وكشفهم وتقديمهم للعدالة.
وأوضح وزير الداخلية الفريق أول شرطة/ عزالدين الشيخ علي منصور أن الشرطة ستكثف من تحرياتها للوصول بأسرع وقت ممكن للجناة.

الى ذلك قدم طلاب جامعة أمدرمان الإسلامية العديد من المطالب للوفد الوزاري تمثلت في تغيير الحرس الجامعي، والتأمين الشامل لجميع مداخل الجامعة وتسويرها  وتوحيد مداخل الجامعه وتصفية عناصر النظام البائد بالجامعة ومنع عبور المواصلات داخل الجامعة وإزالة السكن العشوائي وتأمين المناطق المجاورة وعمل نقطة شرطة بمنطقة الجامعة ووعد السيد وزير شؤون مجلس الوزراء بتنفيذ تلك المطالب.