د. حمدوك يمتدح التنسيق بين وزارة الصحة ومنظمة اليونيسيف في تأمين لقاح الكورونا

Image

د. حمدوك يمتدح التنسيق بين وزارة الصحة ومنظمة اليونيسيف في تأمين لقاح الكورونا

امتدح رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك الجهود الكبيرة ودرجة التنسيق العالي والذي تم خلال الفترة الماضية بين فِرَق وزارة الصحة الاتحادية وآلية الكوفاكس ومنظمة اليونيسيف لتأمين وصول ثمانمائة وعشرون ألف جرعة من لقاح الكورونا كدفعة أولى من حوالي ثلاثة ملايين وأربعمائة ألف جرعة لقاح من المتوقع أن تصل للبلاد يوم غدٍ الأربعاء، وبذلك يكون السودان أول دولة بمنطقة شرق المتوسط وثالث دولة بالقارة يصلها اللقاح.

جاء ذلك لدى لقائه اليوم بمكتبه برئاسة مجلس الوزراء نائبة المدير التنفيذي لمنظمة اليونيسيف الأستاذة/ حنان عمر سليمان والممثل القُطري لليونيسيف في السودان الأستاذ/ عبد الله الفاضل وذلك بحضور وزير شؤون مجلس الوزراء المهندس/ خالد عمر يوسف ووزير الصحة د. عمر أحمد النجيب.

ووجه رئيس الوزراء كافة جهات الاختصاص بالشروع في عملية توصيل وترتيب عملية التطعيم إلى كافة الفئات المستهدفة بأسرع فرصة ممكنة عقب وصول اللقاح، وذلك حسب مصفوفة الفئات الأكثر عُرضة للإصابة بالفيروس من الكادر الطبي والصحي وكبار السن وغيرهم.

من جانبه أكد وزير الصحة د. عمر أحمد النجيب أن السودان وحسب اعتماد منظمة الصحة العالمية للقاحات سيتلقى لقاح (أسترازينيكا)، وأن عملية التطعيم ستبدأ بأسرع فرصة خلال الأيام القادمة مع استمرار الجهود التنسيق بين مختلف الفِرَق والإدارات بوزارة الصحة الاتحادية وشركاءها لتوفير اللقاح لكل السودان.