في ذمة الله قاسم عثمان نور

Image

في ذمة الله قاسم عثمان نور

بسم الله الرحمن الرحيم

((إِنَّ إِلَىٰ رَبِّكَ ٱلرُّجْعَىٰٓ))
صدق الله العظيم
ينعى مجلس الوزراء الانتقالي بروفيسور قاسم عثمان نور أستاذ علم المكتبات والتوثيق الذي رحل عن دنيانا صبيحة اليوم الخميس.

رحل البروفيسور قاسم العالم الفذ، سادن المعرفة، وأحد حراس الذاكرة الكتابية السودانية، بعد عمر طويل قضاهُ راهباً متبتلاً في حضرة علم المكتبات.

عمل بروفيسور قاسم في جامعة الخرطوم وعدد من الجامعات الأخرى، وأسس لعلم المكتبات في السودان، وتخرّج على يديه كثرة مهولة من الطلاب. وأنجز عدداً من المؤلفات من بينها ببليوغرافيا المؤلفين السودانيين، كما أسس في السنوات الأخيرة دار قاسم للنشر.

مجلس الوزراء إذ ينعيه للشعب السوداني، إنما ينعى عقلاً فذاً وعالماً كبيراً لم يبخل بعلمه ومعرفته على بلاده وشعبه، ويسأل الله أن يتغمده برحمته ومغفرته ويجزيه خيراً عما قدم لبلاده وشعبه، وخالص التعازي لأسرته وزملائه وتلاميذه.