نعي أليم

Image

نعي أليم

*بسم الله الرحمن الرحيم*
قال تعالى في كتابه العزيز (الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون)

ينعى رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك إلى الشعب السوداني الخبير الاقتصادي د. أحمد عثمان علي، الذي انتقل إلى جوار ربه أمس بدولة الكويت الشقيقة.

 التحق الفقيد بالصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي عام 1975م، تاريخ تأسيس الصندوق، وعمل كخبير في مختلف الإدارات، وتدرج في عدد من المناصب حتى تولى منصب المدير الفني ورئيس هيئة العمليات والمساعد الأول للمدير العام للصندوق.

أشرف الفقيد خلال فترة عمله على تحقيق العديد من الإنجازات، والتي تمثلت في تنفيذ عدد كبير من مشروعات البنية التحتية والتنموية والإستراتيجية في كل الدول العربية بلا استثناء، وكان لخبرته وتفانيه واخلاصه القدح المعلى في تنفيذ خطط وبرامج الصندوق، الأمر الذي أسهم في بناء ونهضة البلدان العربية.

كما كان لخبرته الثرة واسهاماته، أثرها الواضح في تنفيذ أهداف الصندوق الذي يعتبر أحد أهم مؤسسات العمل العربي المشترك.
رئيس الوزراء إذ ينعى هذه الشخصية الوطنية الفذة إنما ينعى فيه دماثة الخُلُق وطيب المعشر والتفاني والإخلاص في عمله، إذ كان الفقيد سفيراً فوق العادة لوطنه وشعبه، وفقده ليس فقط للسودان وإنما يمثل فقداً لكل الدول العربية.

وبرحيله فقدت البلاد أحد أبنائها المخلصين الذين يمثلون قيم النزاهة والأمانة والإخلاص التي تميز بها جيله من السودانيين، الذين حفروا في ذاكرة الدول التي عملوا فيها أبهي صورة عن إنسان السودان المميز بأخلاقه وعمله وأدائه.
تعازينا موصولة لأهله وذويه وأصحابه وللمدير العام للصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي وزملائه بالصندوق ولكل الأمة السودانية.