د.حمدوك: بالإرادة القوية سنتخطى كل تعقيدات بناء السلام على الأرض

Image

د.حمدوك: بالإرادة القوية سنتخطى كل تعقيدات بناء السلام على الأرض

استقبل رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك اليوم الاحد 15 نوفمبر 2020م  بالأمانة العامة لمجلس الوزراء قادة الأطراف الموقعة على إتفاق جوبا للسلام، وذلك بحضور عضو مجلس السيادة الأستاذ محمد حسن التعايشي وعدد من أعضاء مجلس الوزراء ورئيس فريق الوساطة لسلام جوبا المستشار توت قلواك.
 
وفي كلمته الترحيبية بقادة السلام قال د.حمدوك " إن وصول رفاقنا وشركائنا في التغيير من قيادات حركات الكفاح المُسلّح اليوم إلى أرض الوطن العزيز هو تدشين حقيقي لعملية بناء السلام بالبلاد" مشيراً إلى أن حركات  الكفاح المسلح " طرف أصيل في نضال الشعب السوداني الذي أوصلنا الى هذا اليوم التاريخي وأن الشعب السوداني يستحق أن ينعم بالسلام".

وأضاف رئيس الوزراء " اليوم نبدأ الخطوات  الأولى لوضع حد لمعاناة النازحين ومخاطبة قضاياهم " مبيناً أنه ولأول مرة نصل إلى سلام يخاطب جذور الأزمة وبناء الدولة السودانية بشكل حقيقي.

وأوضح د.حمدوك أن عملية السلام تتم في ظل ظروف محلية وإقليمية ودولية بالغة التعقيد وهنالك تحديات كثيرة تواجهنا تتمثل في الوضع الاقتصادي ومعاش الناس بجانب جائحة كورونا، مشيراً إلى أن السلام يصب في تخفيف معاناة الناس. وأضاف " بالإرادة القوية والعزيمة سنتخطى كل تعقيدات بناء السلام على الارض".
 ودعا د.حمدوك كل الأطراف للمحافظة على الوحدة والعمل سوياً لتنفيذ أولويات الفترة الانتقالية.