مجلس الوزراء يستمع إلى تقارير حول الوضع الأمني والاقتصادي والصحي بالبلاد

Image

مجلس الوزراء يستمع إلى تقارير حول الوضع الأمني والاقتصادي والصحي بالبلاد

 استمع مجلس الوزراء في جلسته اليوم الاربعاء 29 يوليو 2020م إلى تقرير من وزيرة الصحة المكلفة د.سارة عبدالعظيم حول الوضع الصحي ومواجهة جائحة كورونا وقال وزير الثقافة والإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة أن أن الوزيرة أشارت إلى زيادة القدرات التشخيصية لجائحة الكورونا بافتتاح معامل جديدة للفحص مشيراً إلى أن الوزيرة استعرضت دراسة أولية تقييمية عن التدخلات التى حدثت ومدى نجاح نتائجها، وحذرت من مغبة الاعتقاد بانتهاء جائحة كورونا داعية إلى أخذ الحيطة والحذر واتباع الإرشادات والمواجهات الصحية خاصة خلال عطلة عيد الأضحى لتفادي انتشار المرض بصورة أكبر

و قال الناطق الرسمي باسم الحكومة أن مجلس الوزراء استمع الى تقرير حول الأوضاع الأمنية بالولايات التى شهدت أحداثا مؤسفة نتج عنها سقوط ضحايا، والخطوات التى تم اتخاذها ومنها تكوين القوة الأمنية المشتركة والتى وصلت طلائعها إلى مناطق الأحداث خاصة ولايات دارفور، موضحاً أن المجلس أمن على ضرورة الإسراع في تغطية كل مناطق النزاعات من أجل فرض هيبة الدولة وتأمين حياة ومعاش الناس مبيناً أن المجلس أكد حق المواطن في التظاهر  السلمي  والتعبير عن الاحتجاجات بالطرق التى لاتهدد الأمن ووجه الأجهزة الأمنية بمراعاة ذلك وأكد أيضاً على ضرورة حماية المباني الحكومية والخدمية وفتح الطرق والكباري

و اشار الأستاذ/ فيصل محمد صالح إلى أن مجلس الوزراء ناقش كذلك الوضع الاقتصادي بالتركيز على غلاء الاسعار والخطوات التى تم اتخاذها وقرر تحويل لجنة معاش الناس إلى غرفة طوارئ لمتابعة توفر السلع الأساسية بالاسعار المعقولة، موضحاً أن المجلس إطمأن على خطوات تكوين التعاونيات في الوزارات والمؤسسات الحكومية والأحياء والبدء في تطبيق مشروع سلعتي عقب عيد الأضحى المبارك،
مبيناً أن المجلس استمع إلى تقرير حول اكتمال تكوين المحفظة لتمويل السلع الأساسية، كما استمع أيضاً إلى تقرير حول سير العمل في برنامج دعم الأسر الفقيرة، وعمل اللجنة الخاصة بتحديد أسعار المواصلات