مجلس الوزراء يستمع لتنوير حول زيارة رئيس الوزراء إلى الجنينة

Image

مجلس الوزراء يستمع لتنوير حول زيارة رئيس الوزراء إلى الجنينة

 عقد مجلس الوزراء اجتماعه الدوري صباح اليوم الأربعاء 8 يناير 2020 برئاسة د.عبدالله حمدوك رئيس مجلس الوزراء وأوضح الأستاذ/ فيصل محمد صالح وزير الثقافة والاعلام الناطق الرسمى بإسم الحكومة فى تصريحات صحفية أن الإجتماع إستمع إلى تنوير من السيد/ رئيس مجلس الوزراء حول الزيارة التى قام بها وفد السلطة الإنتقالية لمدينة الجنينة حاضرة ولاية غرب دارفور والذي ضم الفريق محمد حمدان دقلو نائب رئيس مجلس السيادة، ورئيس مجلس الوزراءد.عبدالله حمدوك، وعضو مجلس السيادة  السيد/حسن شيخ إدريس، بالإضافة إلى وزير العدل والنائب العام ومجموعة من المسؤوليين من القطاعات المختلفة للوقوف على الأوضاع ، موضحاً أن الوفد مكث بالجنينة عُدة أيام الأمر الذي يُعد رسالة قوية عن مدى اهتمام الحكومة بالجنينة، مبيناً أن الوفد ظل هنالك حتى إستطاع أن يهدي الأوضاع في الجنينة ،مشيراً إلى أن الوفد عقد إجتماعات مع كل المسؤولين على المستويات الحكومية والإدارات الأهلية والقوى السياسية ،وقال وزير الثقافة والإعلام أن الوفد إتخذ قرارات فورية أولها إرسال قوات أمنية كبيرة للجنينة للمساهمة في السيطرة على الأوضاع ، موضحاً ان السيد/ رئيس مجلس الوزراء أشاد بدور القوات النظامية المختلفة للسرعة في تدارك الموقف والسيطرة على الأوضاع وتوفير بيئة آمنة للمنظمات لتسهم في مساعدة النازحين الذين توزعوا على المباني الحكومية في الجنينة وتسهيل عودتهم لمناطقهم حتى يسهل تقديم المساعدات لهم ، مبيناً أنه تم تشكيل لجنة من قبل النائب العام حول الأحداث المؤسفة بالجنينة ،موضحاً ان المعالجات لهذه الأحداث هذه المرة لن تكون بالطرق التقليدية التى كانت تتبع مسبقاً بتدخل الدولة ودفع الديات وإنما سيترك الأمر تماماً للجنة التحقيق والقضاء وسيتم إتباع الطرق القانونية بمعاقبة أي شخص تورط في هذه الأحداث

واوضح الأستاذ/ فيصل ان المجلس استمع ايضاً إلى مطالبات المواطنين فى ولايات دارفور المتعلقة ببسط هيبة الدولة وانفاذ حكم القانون مبيناً أن مجلس الوزراء اكد على هذه المطالبات وستكون سياسة الحكومة للمرحلة القادمة ، مشيراً إلى ان مجلس الوزراء ترحم على شهداء الجنينة وشهداء حادثة الطائرة بالجنينة ، مضيفاً ان المجلس اشاد بالموقف الإنسانى لوزير العدل الذى تنازل عن مقعده لسيدة وأطفالها وشاءت الأقدار أن تكون من شهداء الطائرة

 وقال الأستاذ/ فيصل ان  مجلس الوزراء وجه بالإستمرارية فى عملية جمع السلاح موضحاً أن المجلس استمع إلى تقرير من الوفد الوزارى المصاحب لأعضاء مجلس السيادة الذى زار مدينة نيالا و وقف على أحداث عمليات النهب التى تعرض لها معسكر اليوناميد من قبل المواطنين وكشف فيصل فى هذا الصدد عن تشكيل لجنة تحقيق تعمل فى هذا الأمر.