حمدوك يدعو قوي الحرية والتغيير للإسهام فى استباب الأمن في الجنينة

Image

حمدوك يدعو قوي الحرية والتغيير للإسهام فى استباب الأمن في الجنينة

عقد رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالله حمدوك بحضور وزير العدل دكتور نصرالدين عبدالباري بقصر الضيافة بمدينة الجنينة اليوم،اجتماعا مع قادة قوي الحرية والتغيير بولاية غرب دارفور. وبحث الإجتماع الاوضاع الأمنية في الولاية عقب الأحداث الأخيرة بالجنينة والوسائل والإجراءات الكفيلة بإعادة الحياة إلي طبيعتها.

وحث رئيس مجلس الوزراء قوي الحرية والتغيير للإسهام بفعالية فى ترسيخ الأمن والاستقرار بالولاية من جانبها تعهدت قيادات قوي الحرية والتغيير ببذل اقصي الجهود للحفاظ على أرواح المواطنين والممتلكات العامة والخاصة من خلال نشر ثقافة السلام بين مكونات مجتمع الولاية

وياتي الاجتماع فى إطار زيارة الوفد رفيع المستوى برئاسة الفريق اول محمد حمدان دقلو النائب الاول لرئيس مجلس السيادة، للوقوف على الأوضاع ميدانيا بولاية غرب دارفور ،ومعالجتها، بعد الأحداث الأخيرة التى شهدتها مدينة الجنينة