حمدوك يعود للبلاد بعد زيارة ناجحة للولايات المتحدة الأمريكية

Image

حمدوك يعود للبلاد بعد زيارة ناجحة للولايات المتحدة الأمريكية

عاد الى البلاد مساء اليوم رئيس مجلس الوزراء د. عبدالله حمدوك والوفد الوزاري المرافق له بعد  زيارة ناجحة للولايات المتحدة الأمريكية  استغرقت خمسة أيام، أجرى خلالها عدداً من اللقاءات والاجتماعات المهمة مع كبار المسؤولين في الإدارة الأمريكية والكونغرس الأمريكي والمؤسسات الأمريكية المختلفة

و قال رئيس مجلس الوزراء في المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الاحد 8 ديسمبر 2019م بمطار الخرطوم عقب عودته من الولايات المتحدة الأمريكية أن الزيارة كانت تاريخية و جاءت تلبية للدعوة التى قدمتها له الإدارة الأمريكية ، موضحاً أنه اجري سلسلة من اللقاءات والاجتماعات شملت وزارات الخارجية والدفاع والخزانة والمعونة الأمريكية والCiA ولجنتى العلاقات الخارجية بمجلسى الشيوخ والنواب فضلاً عن اجتماعاته بالبنك الدولي وصندوق النقد الدولي ومجلس المحافظين للبنك الدولي ،بالاضافة الى لقاء الجالية السودانية في منطقة واشنطن الكبرى ،واجتماعه مع تجمعات المهنيين التى تضم مجموعة من الخبرات السودانية في المجالات المختلفة

و حدد رئيس مجلس الوزراء خلال المؤتمر الصحفي اهداف زيارتهم للولايات المتحدة الأمريكية موضحاً  أن الزيارة هدفت إلى تطوير العلاقات الثنائية بين السودان والولايات المتحدة الأمريكية ،معلنا في هذا الصدد ترفيع التمثيل الدبلوماسي بين السودان وامريكا الى درجة سفير مبيناً أن هذه الخطوة سيكون لها مابعدها وستؤسس لعلاقة جديدة بين البلدين

و قال رئيس مجلس الوزراء  أن زيارتهم للولايات المتحدة الأمريكية هدفت إلى مواصلة الحوار بشأن رفع العقوبات عن السودان ، مؤكداً أن الزيارة أتاحت لهم الفرصة للحوار مع  الكونغرس الأمريكي بشأن رفع العقوبات عن السودان و تم من خلالها اطلاع الكونغرس  على التطورات الإيجابية التي يشهدها السودان ،موضحاً أنهم التقوا بعدد كبير من مؤسسات صنع القرار الأمريكي أبرزها معهد السلام الأمريكي والمركز الأطلنطي وكانت لقاءات مفيدة تم من خلالها أيضاً عكس وجه السودان الجديد

واضاف رئيس الوزراء أن الزيارة هدفت إلى مناقشة مسألة ديون السودان ، مشيراً إلى الحوارات التي تمت مع الادارة الامريكية والكونغرس الأمريكي والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي في هذا الخصوص كانت بهدف عودة السودان  للنظام المالى الدولى ، وقال رئيس مجلس الوزراء أن الزيارة بكل المقاييس كانت ناجحة واضاف (رجعنا بانطباع إيجابي والعالم بدأ ينظر لسودان مابعد الثورة باهتمام وجدية)