السودان يعلن تبنيه للإعلان السياسي العالمي حول التغطية الصحية الشاملة

Image

السودان يعلن تبنيه للإعلان السياسي العالمي حول التغطية الصحية الشاملة

أعلن السودان تبنيه للإعلان السياسي العالمي حول التغطية الصحية الشاملة ومن ثم السعي الجاد للاستفادة من فرص التعاون الدولي والتقنيات الحديثة واستيعاب المتغيرات المحلية والإقليمية والدولية لتوفير خدمات صحية كافية وذات جودة وموزعة بعدالة وتلبي رغبات وتطلعات المواطنين، منوها إلى أن الاجتماع فرصة لبناء وتقوية الإجماع العالمي حول التغطية الصحية الشاملة
 
وقال رئيس مجلس الوزراء د.عبد الله حمدوك  في بيان السودان  أمام اجتماعات التغطية الصحية الشاملة ضمن اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة بنيويورك، إنه مع التغيير الذي تشهده البلاد والذي سيفضي إلى التحول الديمقراطي المنشود، فإن فرص ترقية وتطوير العمل الصحي صارت أكبر لتوفر الشفافية والمحاسبية وتوسع الشراكات في كل المستويات
 
ولفت إلى أن الاجتماع فرصة طيبة، وأشار إلى أن تحقيق العدالة والتنمية الصحية وصولا إلى التغطية الصحية الشاملة يتطلب مراجعة وترشيد العديد من السياسات واستراتيجيات العمل الصحي لتصبح أكثر فاعلية وكفاءة ومواكبة للمستجدات في الساحات السياسية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية
 
وقال البيان، إن السودان يتطلع من خلال التغطية الصحية الشاملة إلى تعزيز دور الصحة في بناء السلام العادل وحماية المواطن من الإنفاق المفقر في سبيل الحصول على الخدمات الصحية وسيتم التركيز على الرعاية الصحية الأساسية نظرا لأنها الأشمل والأوسع انتشارا والأقل تكلفة وأكبر أثرا على الصحة باعتبارها  تهتم بالوقاية وتعزيز الصحة
 
وأكد أن السودان سيتبع منهج مختلف لإدارة الصحة يؤكد من خلاله العدالة والحوكمة الرشيدة وإحكام ترتيب الأولويات وسد كل الذرائع التي تؤدي إلى الإخفاقات بكافة أنواعها مشيرا الى  التزام الحكومة المدنية الانتقالية بالعمل الجاد على تحقيق أهداف التغطية الصحية الشاملة والتنمية المستدامة
 
وتقدم السودان، بشكره وتقديره  للأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية، اليونيسيف وكل الشركاء الدوليين والوطنيين على جهودهم ومساهماتهم في تنمية وتطوير الصحة بالبلاد وجدد الدعوة لكل الشركاء والدول الصديقة والشقيقة والمانحين لتقديم كل ما يمكن أن يعين السودان لتجاوز التحديات الراهنة وينهض بمستوى الخدمات الصحية بعموم البلا