وزير مجلس الوزراء يؤكد ان مشروع الهواد مشروعاً قومياً

Image

وزير مجلس الوزراء يؤكد ان مشروع الهواد مشروعاً قومياً

أكد السيد/ أحمد سعد عمر وزير رئاسة مجلس الوزراء، رئيس مجلس إدارة مشروع الهواد للتنمية المتكاملة اليوم الأثنين 1 ابريل 2019م، ان مشروع الهواد ليس مشروعاً ولائياً بل مشروع قومي استراتيجي بمساحة مليونين وأربعمائة الف فدان تضم بداخلها 600 الف فدان هي ارضى مملوكة لأصحاب الحقوق التاريخية ، وأوضح السيد/ الوزير أن إدارة المشروع قد خصصت مكتباً بمدينة شندي سوف تنطلق منه عمليات تقنين ارضى الملاك فور إجازة قانون مشروع الهواد واضاف ان مجلس إدارة المشروع يضم وزراء القطاع الاقتصادي ومحافظ بنك السودان ووالى نهر النيل ونخبة من الخبراء الوطنيين وممثلين لأصحاب الأراضي والمزارعين ومحافظ المشروع
 
وقال السيد رئيس مجلس الإدارة إن لجنة برئاسة وزير العدل قد وضعت مسودة قانون المشروع واجازه مجلس الوزراء ثم اودع منضدة المجلس الوطني حيث اجيز في مرحلتي القراءة الأولى والثانية ، وانه من المرتقب أن ينظر المجلس الوطني في إجازته النهائية خلال دورته الجديدة التي تبدأ في ابريل الحالي واضاف السيد الوزير أنه عقب إجازة قانون المشروع فإن مجلس الإدارة سوف ينظر في إجازة الخطة الاستثمارية وسياسات وآليات الشراكات الاستراتيجية داخل المشروع لاسيما في مجالات تطوير تكامل سلاسل  القيمة الإنتاجية والتصنيعية من خلال مشاريع حزام القمح والثروة الحيوانية وتمكين صغار المنتجين والمزارعين وبرامج تمكين الشباب في ريادة الأعمال الزراعية، وقال إن لجان الخبراء تعكف الآن على إعداد الدراسات المتعلقة بهذه البرامج ، وقال السيد الوزير إن مشروع الهواد هو من ضمن منظومة من المشاريع القومية سوف تعمل الدولة على إطلاقها في الفترة المقبلة ، مثل مشروع وادى الملك وابو حبل ووادي هور وغيرها من المشروعات ، كما لم تبدأ أي إجراءات لتخصيص أي مساحات لأى جهة ولازال المشروع في مراحل الدراسات والإجراءات الأولية